فن وثقافة

موعد ومكان… ننشر كل تفاصيل معرض الكتاب 2021

كتبت…سحر عادل

صدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب بيانا، اليوم الإثنين، أعلنت خلاله موعد معرض القاهرة الدولي للكتاب 2021، والذي كان مقرر له يناير الماضي وتم تأجيله بسبب الظروف الصحية في البلاد المرتبطة بانتشار فيروس كورونا المستجد.

وقررت الهيئة أن تنطلق فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته رقم 52 يوم 30 يونيو المقبل.

وتستمر إقامة المعرض حتى 15 يوليو، أي سيستمر لمدة 15 يوما.

واستقرت إدارة المعرض على إقامته بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة، وهو نفس مكان العامين السابقين

وكان معرض القاهرة الدولي للكتاب يقام بأرض المعارض بمدينة نصر حتى العام 2018.

ويقام معرض الكتاب كل عام على مساحات واسعة يتم تقسيم دور النشر فيها على قاعات، وخيام مع ممرات يستطيع الزوار التنقل من خلالها.

ويضم معرض الكتاب كل عام ملايين الإصدارات التي تنتجها دور النشر الخاصة، والمؤسسات الحكومية والتعليمية المختلفة.

 

وكشفت اللجنة أنها ستعقد في الأول من يونيو اجتماعا لاستعراض الآليات التنفيذية، لإقامة الدورة الـ 52 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، وذلك بمقر الهيئة المصرية العامة للكتاب.

ولأول مرة تقرر اللجنة اختيار شخصية خاصة لمعرض كتاب الطفل، ووقع اختيارها على الكاتب عبد التواب يوسف.

كما رأت اللجنة استمرار الاحتفاء بمئوية الكاتب والمترجم ثروت عكاشة، والشاعر صلاح عبد الصبور من خلال أحد محاور الفعاليات الثقافية بالمعرض، إضافة إلى طباعة مجموعة من مؤلفاتهم ضمن احتفالات وزارة الثقافة بالكاتبين الكبيرين.

جوائز معرض الكتاب

تقدم الهيئة العامة للكتاب جوائز خاصة بالمعرض، وذلك بالتعاون مع هيئات تابعة لوزارة الثقافة.

الجوائز كالآتي: «جائزة الكتاب الأول، جائزة التراث، جائزة أفضل كتاب مترجم، جائزة أفضل كتاب مترجم للطفل، جائزة أفضل ناشر».

وتقوم الهيئة المصرية العامة للكتاب، بمنح جوائز لأفضل كتاب صادر في عام 2021، لكل من: الرواية، المسرح، شعر العامية، القصة القصيرة، شعر الفصحى، النقد الأدبى، العلوم الإنسانية، الفنون، الأطفال، الكتاب العلمي، العلوم الرقمية.

تاريخ معرض الكتاب

أقيم أول معرض دولى للكتاب عام 1969، ومنذ ذلك الحين والهيئة المصرية العامة للكتاب تنظمه سنويا وتعرض فيه الكتب في شتى فروع المعرفة المختلفة من مصر والدول العربية بالإضافة إلى الدول الأجنبية المشاركة.

بداية من عام 1978 بدأ مركز تنمية الكتاب بالهيئة المصرية العامة للكتاب، وبمشاركة هيئة اليونسكو في عقد حلقات دراسية مواكبة للمعرض، في مجال الثقافة الخاصة للأطفال ومشاركة الأباء والأمهات.

ومنذ عام 1969 حتى عام 1983 أقيم المعرض الدولى للكتاب بأرض المعارض الدولية بالجزيرة، ثم انتقل المعرض إلى أرض المعارض الدولية بمدينة نصر اعتبارا من المعرض الدولي السادس عشر للكتاب عام 1984، وأخيرا استقر بمركز مصر للمعارض الدولية بالتجمع الخامس.

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق