الصحة

صحة البحيرة تطلق حملة ” دوا من غير لازمة يعمل ازمة” اول مبادرة في مصر

اكد الاستاذ الدكتور علاء عثمان وكيل وزراة الصحة بالبحيرة ان ترشيد استهلاك الدواء وترشيد ما يتم انفاقه عليه، والبعد عن الاستخدام الخاطئ، والتوعية بالاستخدام الآمن والفعال وفق المعايير الدولية وتوعية الأطباء من خلال عمل قائمة بالأدوية المهمة والضرورية،  امر في غاية الاهمية ومن الضرورات الاساسية حتي يحصل المرضى على الأدوية المناسبة لاحتياجاتهم السريرية، بجرعات تلبي احتياجاتهم الخاصة لفترة زمنية كافية وبأقل التكاليف.
 
 واضاف  استخدام المضادات الحيوية ارتفع بنسبة 65% ، المحرك الرئيسي لارتفاع الإصابات المقاومة للعقاقير التي تقتل أكثر من نصف مليون شخص سنوياً في جميع أنحاء العالم، ، محذرا من أن انتشار مقاومة الأدوية يمكن أن يودي بحياة الملايين سنوياً بحلول عام 2050.
 
واشار ما لا يقل عن خُمس المضادات الحيوية التي  تكتب بواسطة الاطباء للسعال والتهاب الحلق لاتكون  ضرورية،  13% فقط من المصابين بالتهاب الحلق يجب أن يحصلوا على مضادات حيوية.
 
اوضح وكيل الوزاره  انه لابد اعادة التفكير بشكل جذري واتخذا خطوة ايجابية  للحد من استهلاك الادوية المضادات الحيوية بشكل خاص،  لذلك  كانت الدعوة لوضع استراتيجيات جديدة لكبح الاستخدام المفرط للأدوية منها اول مباردة في مصر اطلقها الدكتور علاء عثمان  تحت شعار ” دوا من غير لازمة يعمل ازمة”
 
جاء ذلك في الاجتماع التحضيري لبحث كافة الاستعدادات لانطلاق الحملة الاسبوع القادم بحضور بكافة الادارات المعنية بالمديرية
وضع وكيل الوزاره خلال الاجتماع  المحاور الرئيسة للعمل في الحملة، وتكليفات لكل مديري الادارات وكل ممثلي الفرق داخل هذه المبادرة. لتحقيق اهداف الحملة .

 وخلال الاجتماع اكد الدكتور حمودة الجزار  علي الاهمية القصوي لترشيد استخدام الدواء واستعماله بشكل ملائم حفاظا على عدم إهدار المال العام وأموال المواطنين، حيث يتم إهدار من 10 إلى 20% من ميزانية الأسرة على تلك الأدوية،
واضاف ان  علي سبيل المثال ان أكثر من 40% من الأطفال من المصابين  بالاسهال الحاد  يتلقون مضادات حيوية غير ضرورية
 
منسقي المبادرة الاستاذ الدكتور حمودة الجزار استشاري وزميل طب الاطفال بالهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية ومدير الطب العلاجي، الدكتورة هويدا المسيري مديرة ادارة التدريب والبعثات.

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى