حوادث وقضايا

سبب انتحار صحفي بالأهرام وتفاصيل انفصال رأسه عن جسده بعد سقوطه

كتبت…راندا عبد العزيز

واقعة مؤسفة شهدتها واحدة من أعرق المؤسسات الصحفية في مصر صباح اليوم الخميس، جعلت المصريون يتساءلون عن سبب انتحار صحفي بالأهرام الذي دعاه لإنهاء حياته بنفسه وما هي تفاصيل هذا الحادث الأليم.

حادث انتحار صحفي بالأهرام وقع فجر يوم الخميس 28 أبريل 2022، حيث أقدم صحفي يدعى عماد الفقي، يبلغ من العمر 50 عامًا، على شنق نفسه في نافذة مكتبه بالطابق الرابع في جريدة الأهرام، ليسقط رأسه الذي انفصل عن جسده من النافذة.

وتفاصيل انتحار صحفي بالأهرام أعلنتها النيابة العامة التي تباشر التحقيقات في الواقعة، والتي أكدت أن الحادث وقع في الساعة 4:50 فجر اليوم الخميس، موضحة أنه متزوج اثنتين وكان مرشحًا لتولي رئاسة القسم ولا يعاني من أية مشكلات في عمله قد تدفعه إلى قتل نفسه.

وتتولى النيابة العامة التحقيقات في حادث انتحار صحفي بالأهرام، والذي أدى ثقل حجمه إلى انفصال رأسه عن جسده وسقوطه من النافذة التي شهدت الواقعة، واستدعاء زوجتيه لاستجوابهما.

رأس صحفي الأهرام الذي انتحر اليوم شانقًا نفسه، عثر عليها عامل الكنيسة الواقعة بالقرب من المؤسسة في الحاجز الفاصل بينها والكنيسة.

وتوقع أحد زملاء المتوفى سبب انتحار صحفي الأهرام، وقال أحدهم، رفض ذكر اسمه، أن زميله توجه إلى المؤسسة في الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف ليل الأربعاء الماضي، ومكث بها نحو 3 ساعات.

وأضاف المصدر أن صحفي الأهرام المنتحر قام بربط حبل بين مكتبين داخل غرفته ووضع رقبته بينهما ثم قفز من النافذة، وهو ما تسبب في انفصال رأسه عن جسده، مشيرًا إلى أنه لم يلحظ عليه أية علامات تنبئ بأنه يعاني من أية أزمات نفسية أو ذهنية.

وفيما يتعلق بسبب انتحار صحفي بالأهرام، قال أنه ربما يمر بضائقة مالية، إلا أنه لم يؤكد ذلك، مشيرًا إلى أنه لديه ابن في مرحلة التعليم الجامعي الخاص وأنه منفصل عن زوجته منذ فترة.

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق