إسلاميات

السبب الرئيسي وراء غلق مسجد الحسين وموعد فتحه مرة أخرى

كتبت…داليا ربيع

أعلنت وزارة الأوقاف برئاسة الدكتور محمد مختار جمعة، غلق مسجد الحسين أمام المصلين بداية من اليوم السبت.

وبحسب الصور التي تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي فقد أغلق المسجد أبوابه أمام المصلين، حيث تم تعليق أداء الصلوات بالإضافة لزيارة الضريح.

وشوهدت مساحة المسجد من الداخل خالية من السجاد الذي يغطي أرضيته، مع فصل الإنارة وإزالة النجف، مع تواجد لبعض العمال.

وأوضح مصدر بالوزارة في تصريحات صحفية أن سبب إغلاق مسجد إجراء صيانة وإصلاحات بالمسجد، ضمن خطة الوزارة لإعادة أعمار بيوت الله.

وكشف المصدر أن أعمال الإصلاحات ستستمر لفترة طويلة، لافتا أن المسجد سيظل مغلقا طوال أيام شهر رمضان المقبل، على أن يحدد موعد إعادة الفتح بعد نهايته.

ويشار أن مسجد الإمام الحسين يقع في القاهرة القديمة التاريخية في حي يحمل اسمه، وعلى مقربة من الجامع الأزهر.

بني المسجد في عهد الفاطميين سنة 549 هجرية الموافق لسنة 1154 ميلادية تحت إشراف الوزير الصالح طلائع، ويضم المسجد 3 أبواب مبنية بالرخام الأبيض تطل على خان الخليلي، وبابًا آخر بجوار القبة ويعرف بالباب الأخضر.

يشتمل المبنى على خمسة صفوف من العقود المحمولة على أعمدة رخامية ومحرابه بني من قطع صغيرة من القيشاني الملون بدلا من الرخام وهو مصنوع عام 1303 هجرية، وبجانبه منبر من الخشب يجاوره بابان يؤديان إلى القبة وثالث يؤدي إلى حجرة المخلفات التي بنيت عام 1311 هجرية.

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق