الاقتصاد

“اتحاد الدواجن”: أحداث كورونا ضمن أسباب تذبذب الأسعار

كتبت…هنا محمد

شهدت أسواق الدواجن حالة من التذبذب في الأسعار، بعد أن سجلت الأسبوع الماضي ارتفاعًا بشكل مفاجئ، قبل أن تتراجع مرة أخرى، وسط حالة من الحذر خصوصًا مع اقتراب شهر رمضان الكريم.

يقول الدكتور ثروت الزياتي، نائب رئيس اتحاد الدواجن، إن ارتفاع الأسعار لايزيد عن 5%، مشيرًا إلى أن تذبذب الأسعار يحدث كل 48 ساعة تقريبًا.

وأضاف ، أن الأسعار ارتفعت منتصف الأسبوع الماضي من 31 جنيهًا للكيلو وصل حاليًا إلى 27؛ بينما تراجعت بداية أسعار بيض المائدة مرورًا بدواجن المزرعة، موضحًا أن الحظر وأحداث كورونا هما السبب في هذه الحالة.

وتابع: “توقف السياحة والتعليم أثرا على الأسعار”، متوقعًا أن يرفع الطلب في شهر رمضان، الأسعار لكن بنسبة ضئيلة.

وأشار نائب رئيس اتحاد الدواجن، إلى عدم وجود عجز في إنتاج السوق من الدواجن، مؤكدًا أن القطاع أحد قطاعات الاقتصاد المصري الذي يتمتع باكتفاء ذاتي، لكنه تأثر بتصرف بعض المواطنين من تخزين كميات كبيرة من المواد الغذاية.

من ناحية أخرى، قال الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، إن زيادة الأسعار سببها الرئيسي الحلقات الوسيطة والسماسرة الذين يتلاعبون بالأسعار.

وأضاف سليمان ، أن الرقابة تعمل على ضبط الأسعار وتوفير المنتج في الأسواق، لافتًا إلى أن الزراعة دورها يتمثل في التحصين وترخيص منشآت الدواجن.

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق