حوادث وقضايا

أسرة محمد مهدي تنفي ماتردد بخصوص أي مساعدات من أى شخص وتؤكد حالة محمد تذداد إستياء

محمد مهدي شاب من الشباب البحيرة المثقف الطموح يحلم حلم أى شاب بحياة وعمل وأسرة سعيدة ولاكن القدر يلعب لعبتة ويصاب محمد بحادثة فاجعة نتيجة الاهمال المتكرر من السادة المسؤلين.

 

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد إذ أصبح الأمر مؤسف للغاية من قبل السادة أصحاب النفوذ والسلطة ورجال الأعمال الذين إستغلو الأمر للشو الإعلامى دون النظر إلي حالة الشاب التى تتدهور يوم بعد يوم .

أكدت شقيقة محمد اليوم أن لا صحة لما تردد عبر وسائل الإعلام والسوشيال ميديا من أي مساعدة مادية أو إجراء رسمي يفيد حالة محمد من أي شخص أو جهة داخل المحافظة أو خارجها سيان بعض الأدوية الخافضة للحرارة والمضاد الحيوى والتى يعانو صعوبة أيضاً في العثور عليها ويتم صرف باقي الأدوية علي نفقتهم الشخصية وأكدت أن حالة محمد تذداد إستياء يوم بعد يوم وأن الأمر أصبح في غاية الخطورة ووجب التدخل الفعلي لإنقاذ حياة أخوها الشاب قبل فوات الأوان وناشدت جميع أبناء المحافظة شباب وأحزاب وجمعيات ومؤسسات ورجال أعمال ونواب ومسؤلين بالوقوف جانبهم لإنقاذ حياة ومساعدة شقيقها 

كما صرحت أن أصدقاء محمد قامو بفتح حساب شخصي لجمع التبرعات لإتمام علاج شقيقهم وأن مايصل علي هذا الحساب يكفي لصرف بعض الأدوية 

أحمد طاهر

رئيس مجلس إدارة جريدة البحيرة مباشر,رئيس مجلس إدارة جريدة المقال نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى